خادم الحرمين يتصل بأسرتي شهيدي القطيف مواسيًا ومعزيًا

قدم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، تعازيه لأسرتي شهيدي القطيف، سائلًا الله أن يسكنهما فسيح جناته وأن يتقبلهما مع الشهداء، ويلهم أهلهما وذويهما الصبر والسلوان. وأجرى الملك المفدى، السبت (8 يوليو 2017)، اتصالين هاتفيين بوالد وكيل رقيب عادل بن فالح بن عايد العتيبي، ووالد العريف عبدالله تريكي التركي، اللذيّن استشهدا إثر تعرض دوريتي أمن بحي المسورة بمحافظة القطيف، لاعتداءين إرهابيين.
وأكد خادم الحرمين الشريفين، لأسرتي الشهيدين أن الجهات الأمنية تتصدى بحزم لكل من يعتدي على استقرار الوطن وأمن المواطنين، وسيحاسب كل من يحاول العبث بأمن واستقرار المملكة.
من جانبهما، أعربت أسرتا الشهيدين، عن شكرهما وتقديرهما لخادم الحرمين الشريفين، على اللفتة الكريمة التي كان لها الأثر الكبير في تخفيف مصابهما.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا