رسالة استغاثة لضابط مصري قبل استشهاده بلحظات تكشف تفاصيل هجوم داعش في سيناء – فيديو

 

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطعاً صوتياً لأحد عناصر الجيش المصري، الذين صدوا الهجوم على النقطة العسكرية في منطقة البرث جنوب رفح في شمال سيناء.

ويقول الضابط المصري العقيد أحمد المنسي في التسجيل: “الله أكبر لكل أبطال شمال سيناء، يمكن دي تكون آخر لحظات حياتي في الدنيا، وأنا لسه عايش بعد هجوم جماعة دواعش تكفيريين علينا في مربع البرث.. دخلوا علينا بكام عربية مفخخة وهدوا كل نقطة، وأنا لسه عايش أنا و4 عساكر متمسكين بالتبة والأرض عشان خاطر زملائنا الشهداء لا نتركهم ولا أي مصاب هنسيبه بسرعة يا رجالة.. أي حد يعرف يوصل للعمليات يبلغهم يضربوا مدفعية إحنا لسه عايشين ومش هنسيب الأرض عليها أي شهيد أو مصاب.. الله أكبر لنجيب حقهم لنموت زيهم.. الناس كلها تدعى للرجالة اللي هنا”.

وكانت مصادر أمنية قد أعلنت عن ارتفاع حصيلة ضحايا الهجوم على نقاط تمركز تابعة للجيش المصري في محافظة شمال سيناء، إلى 23 قتيلاً من أفراد الجيش و33 جريحاً ، وفقاً لموقع العربية نت .

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا