روائي سعودي يفسخ اتفاقية نشر قطرية ويؤكد: المثقف ليس ظهيراً للإرهاب

تقدم الروائي السعودي عبده خال بإشعار دار بلومزبري التابعة لمؤسسة قطر للنشر بفسخ الاتفاقية المبرمة معها عن روايته “ترمي بشرر” الفائزة بجائزة البوكر لعام 2010 م معللاً ذلك بقوله ” أنه ليس بمقدور المثقف أن يكون ظهيراً للإرهاب ومن يأوي الإرهابيين”.
وأضاف: بات من المؤكد قيام الجارة قطر بدعم قوى الإرهاب في المنطقة والتي كان من أثر ذلك أن قامت الدول الخليجية ومصر وعلى رأسها المملكة العربية السعودية بمقاطعة قطر سياسياً واقتصادياً.
وتابع: ولأن الثقافة لا يمكن لها مساندة تخريب الأوطان وليست رافداً من روافده الأمر الذي لا يستقيم معه ديمومة العلاقة التعاقدية مع هذه المؤسسة فلم أجد من بد من إنهاء العلاقة نصرة للوطن وحماية للثقافة والمثقفين من الارتماء في حضن الدول الراعية للإرهاب.
يشار الى أن عبده خال قد اعتذر عن تسلم جائزة منحت له من دولة قطر في العام 2013 على أثر سحب المملكة العربية السعودية لسفيرها في دولة قطر إبان الأزمة الأولى والتي سميت بأزمة سحب السفراء إلى جانب دولة الإمارات والبحرين.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا