الفيفي: لا أندم على نشر فيديو الراقصة فتجاوزات الإتحاد كثيرة ولا أخشى فصلي منه

الفيفي: لا أندم على نشر فيديو الراقصة فتجاوزات الإتحاد كثيرة ولا أخشى فصلي منه

بعد البيان الذي أصدره الإتحاد السعودي للإحتياجات الخاصة حول واقعة الراقصة التي تبين أن الفيديو الذي قام بنشره لاعب المنتخب السعودي عبدالله الفيفي أنه قديم ويعود تاريخه لعام 2008، وأن المنتخب تورط عن طريق الخطأ في حفلة أقامها الفندق الذي كانوا يقيمون فيه إحتفالاً بهم بإختتام معسكر المنتخب في تونس وتبين أيضاً أنهم عندما وجدوا الراقصة قد غادروا المكان وعادوا إلى غرفهم. أكد الفيفي أنه ليس ندمان على نشره المقطع وأنه في إنتظار التحقيقات التي أقر بها رئيس الاتحاد السعودي لذوي الإحتياجات الخاصة الأمير نواف بن فيصل، لكشف ملابسات والحقائق من حول هذه الواقعة.
وأضاف الفيفي أنه لا يبحث عن التشهير بأحد ولا ينظر للأحداث بنظرة ضيقة، وأنه قام بنشره للمصلحة العامة التي دفعته لنشر هذا الفيديو وإتخاذ مثل هذا القرار حتى بعد مرور أربعة سنوات على تصوير هذا المقطع. وقال أنا لا أخشى عواقب التحقيق حتى وإن أدت لفصلي، والقضية برمتها ما زالت قيد التحقيق ولا داعي لإستباق الأحداث. وبمجرد انتهاءها سأقاضي من يقف لي بالمرصاد. وأستطرد كلامه قائلاً أن التجاوزات في الإتحاد السعودي لذوي الإحتياجات الخاصة عديدة ومستمرة ولا تُختزل في هذا الفيديو. وما زلت مختلف مع المسؤولين في الإتحاد السعودي لكرة القدم. وترددت أنباء حول الدافع من وراء نشر هذا الفيديو في هذا الوقت بالتحديد بسبب تمسك الإتحاد بمدرب المنتخب رغم كل ما أشيع وما يتردد من حوله من أقاويل عديدة.

شاهد أيضاً:
الإتحاد السعودي للإحتياجات الخاصة يصدر بيان رداً على فيديو الراقصة المنسوب إليهم

بالفيديو: راقصة ومُدرب مخمور في معسكر المنتخب السعودي للإحتياجات الخاصة
نصف مليون يورو غرامة تغيب ميسي عن مباراة الأرجنتين والأخضر السعودي