الرئيسيةاخبارمحلياتدفن جثة “قتيل الليث” وتحويل الجناة للسجن العام انتظاراً للحكم الشرعي
محليات

دفن جثة “قتيل الليث” وتحويل الجناة للسجن العام انتظاراً للحكم الشرعي

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

تسلم ذوو ” قتيل الليث “، وهو مواطن في العقد السادس من عمره، جثته، من ثلاجة الوفيات بمستشفى الليث العام، بعد أن خضعت للكشف والتشريح من قبل لجنة الطب الشرعي، وتمت صلاة الجنازة عليها بجامع الليث عقب صلاة المغرب، وجرى دفن الجثمان في مقبرة الليث.
وكان الجاني وهو وافد من جنسية عربية في العشرينات من عمره، قد صادق على اعترافاته بجريمة القتل التي حدثت شرق محافظة الليث في الثاني والعشرين من شهر رمضان الماضي، وذلك بتحريض من شخص آخر من بني جلدته.
وتعود تفاصيل الجريمة، عندما تلقت شرطة محافظة الليث في الثاني والعشرين من شهر رمضان الماضي، بلاغا عن وجود شخص متوفى داخل سيارته وعليه آثار ضربة في رأسه، شرق المحافظة، لتنتقل لموقع الحادثة، وقد ألقت القبض على اثنين من جنسية عربية اعترفا مؤخرا بجريمتهما البشعة.
وأوضحت مصادر أن واحدا منهم قام بالقتل، بينما الآخر حرض، وتم التحفظ على سلاح التنفيذ، وهو عبارة عن مطرقة ( شاكوش).
فيما كشفت عن هوية المقتول، “خضير البجالي” الذي اشتهر على مستوى المنطقة بمقاطعه الفكاهية والمضحكة، والتي لاقت رواجا واسعا على مستوى محافظة الليث على وجه الخصوص، حيث عبر عدد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي عن بالغ حزنهم الشديد جراء مقتل البجالي بحسب صحيفة سبق.