الرئيسيةاخبارمحلياتأمير عسير يطالب بأشد العقوبات على مشهري السلاح في أبها
محليات

أمير عسير يطالب بأشد العقوبات على مشهري السلاح في أبها

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

وجه أمير منطقة عسير فيصل بن خالد، الجهات الأمنية المختصة بالتحفظ على الشباب المتهمين في قضية إشهار السلاح على فتيات غرب مدينة أبها، بصفتها إحدى الجرائم الموجبة للتوقيف وفقا لما نصت عليه الأنظمة .
وشدد أمير عسير بعد اطلاعه أمس على تقارير القضية والتحقيقات الأولية والإجراءات الأمنية التي اتخذت لملاحقة وضبط المتهمين، على إنزال أشد العقوبات لكل من تورط أو له علاقة في الحادثة لتجاوزهم اللاأخلاقي ومخالفتهم الآداب العامة وما حث عليه الدين الحنيف والعادات والتقاليد.
وقدم أمير منطقة عسير شكره وتقديره لرجال الأمن على الجهود التي بذلوها لملاحقة المتهمين والإيقاع بهم في وقت وجيز رغم صعوبة الأدلة، وعدم توافر الكثير من المعلومات، مما يؤكد على أن العيون الساهرة بالمرصاد لكل مخالف ومتجاوز للأنظمة والقوانين مهما حاول الهروب والتخفي، وأن يد العدالة ستطال الجناة والمجرمين في كل القضايا بلا استثناء .