الرئيسيةاخبارعربية وعالميةسفير أمريكي سابق في الرياض: أزمة قطر يمكن أن تنزلق إلى مواجهة عسكرية!
عربية وعالمية

سفير أمريكي سابق في الرياض: أزمة قطر يمكن أن تنزلق إلى مواجهة عسكرية!

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

توقعت تقارير ومصادر أمريكية أن تتجه الأزمة الدبلوماسية بين دول الخليج وقطر لموجهات عسكرية بسبب تعنت الأخيرة حول مطالب الدول العربية فضلًا عن استعراضها بالاستعانة بالقوات العسكرية التركية والدعم الإيراني.
وقالت شبكة “سي أن بي سي” التلفزيونية الأمريكية، إن التعنت القطري في التجاوب مع الشروط التي طرحتها الدول الخليجية لإنهاء الأزمة، سيطيل في أمدها ويجعلها قابلة في أية لحظة للانزلاق إلى مواجهة عسكرية، مشيرة إلى أن المحادثات العسكرية التي جرت أمس الجمعة في أنقرة بين قطر وتركيا، تسمح بالتحسب للاحتمالات العسكرية، حيث بدأت التعزيزات العسكرية بالوصول إلى الدوحة منذ الأسبوع الماضي.
من جهته قال السفير الأمريكي الأسبق في الرياض شارلز فريمان للشبكة ذاتها، إن “أزمة قطر يمكن أن تنزلق إلى مواجهة عسكرية، وذلك في ضوء ما يتم الآن بين الدوحة وأنقرة من ترتيبات عسكرية مرفوقة برفض للتجاوب مع الشروط الـ13 التي طرحت قبل عدة أيام وأوشكت مهلتها على الانتهاء”.
وفي هذا السياق تحدثت بضعة تقارير متخصصة عن مآلات الأزمة الخليجية الحالية، ومنها تقرير لمجموعة “يورو آسيا” الاستشارية، أشارت فيه إلى أن “أزمة قطر من المرجح أن تطول إلى حين وصول الدوحة إلى قناعة بضرورة تعديل مواقفها، التي تثير هواجس شركائها في مجلس التعاون، أو إلى حين أن تشعر قطر أنها تلقت من تركيا وايران ما يدفعها للمواجهة”.
كما نقلت الشبكة الأمريكية، عن حليمة كروفت، من مؤسسة “آر بي سي” للتحليلات، قولها إن “الخشية كل الخشية من أن تؤدي التدخلات التركية والإيرانية المساندة لقطر، إلى تصعيد وتعنت يدفع بالأمور في النهاية إلى مواجهة عسكرية”.