واشنطن: إيران أشعلت حربًا طائفية لإضعاف العرب

قال مستشار الأمن القومي الأميركي، هربرت ماكماستر، إن إيران أشعلت حرباً طائفية في المنطقة بهدف إضعاف العالم العربي”.
وأكد ماكماستر في مؤتمر أمني عقد بالعاصمة واشنطن، الأربعاء، أن “إيران حشدت الميليشيات في سوريا دفاعاً عن نظام بشار الأسد وأن الوضع في سوريا يزداد تعقيداً، بسبب الدور المدمر لطهران”.
وشدد مستشار الأمن القومي الأميركي على أن طهران تتحمل المسؤولية الكبرى للمشاكل في سوريا وأنها جندت 80% من الميليشيات الداعمة للأسد”.
ودعا ماكماستمر إلى اتخاذ خطوات أفضل للحد من تصرفات طهران مؤكدا أن النظام الإيراني يقوم بتنمية الميليشيات والمجموعات المسلحة غير الشرعية وتحركها ضد حكومات بلدانها كما في حالة حزب الله في لبنان.
وشدد على أن السبب الأساسي للتواجد الأميركي في سوريا يأتي لمحاربة تنظيم داعش الذي تمكن من بسط سيطرته على أراضٍ ومجموعات سكانية.