هذه معايير أميركا الجديدة لمنح التأشيرة لـ 5 دول عربية

بعد صدور قرار المحكمة العليا الأميركية القاضي بإعادة العمل جزئياً بالأمر التنفيذي الذي أصدره قبل أشهر الرئيس دونالد ترمب بحظر السفر على رعايا 5 دول عربية (سوريا، ليبيا، اليمن، السودان، الصومال) بالإضافة إلى إيران، يبدو أن الإدارة الأميركية ستبدأ صباح الجمعة وعبر كافة سفاراتها المعنية، بتطبيق معايير جديدة على منح التأشيرة لتلك الدول، بحسب ما أوردت وكالة “أسوشييتد برس”.
فقد أظهر تعميم وزع من قبل الخارجية الأميركية على السفارات المعنية بحسب ما أكدت الوكالة، أن الإدارة الأميركية ستلزم طالبي التأشيرة من تلك الدول الـ 6 المشمولة بالحظر والتي يغلب على سكانها المسلمون، وكل اللاجئين بأن تكون لهم علاقة أسرية وثيقة أو صلة تجارية بالولايات المتحدة.
وستفرض تلك الإرشادات الجديدة، على طالبي التأشيرة إثبات علاقة بأحد الوالدين أو زوج أو طفل أو ابن بالغ أو ابنة بالغة أو صهر أو زوجة ابن أو أخ موجود ويعيش في الولايات المتحدة.
وأضافت أن الأجداد والأحفاد والعمات والأعمام وأبناء الأعمام أو الأخوال، أو حتى الخطيب أو الخطيبة، وغيرها من العلاقات الأسرية الأبعد لا تعتبر علاقة وثيقة.
كما ستطبق تلك المعايير أو الشروط على كل طالب لجوء لم يبت بطلبه بعد.
ونوه التعميم إلى أن الصحافيين أو الطلاب أو المحاضرين أو العمال الذين يحملون دعوة “شرعية” أو عقود عمل رسمية وواضحة، سيعفون من هذا المنع أو الشروط.
يشار إلى أن هذا المعايير الجددية ستطبق ويعمل بها إلى أن تصدر المحكمة العليا حكمها النهائي في هذا الشأن.
يذكر أن حظر السفر على تلك الدول الست صدر بعد فترة وجيزة من تسلم الرئيس الأميركي الإدارة أواخر يناير الماضي، وكان يشمل العراق أيضاً، إلا أن الإدارة الأميركية عادت واستثنت هذا البلد الذي يشن منذ أشهر عديدة حرباً ضد الإرهاب.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا