صور: مصاب أفغاني يروي تفاصيل جديدة لحظة تفجير إرهابي الحرم نفسه فوق السطوح.. وهذا ما لحق بنا!

قال أحد المصابين في المحاولة الإرهابية لاستهداف الحرم المكي إنه فوجئ يوم الحادثة بسقوط سقف المنزل عليه وعلى زوجته وطفلته أثناء نومهم، وذلك بسبب تفجير الإرهابي نفسه على سطح المنزل المجاور لهم بأجياد.
وأوضح المصاب وهو مقيم من الجنسية الأفغانية يدعى عبدالقدوس حبيب الله (35 عاما) أن الإرهابي بعد محاصرة رجال الأمن له في المنزل الذي كان يختبئ فيه فجر نفسه، ما أدى لسقوط ملحق المنزل المجاور عليهم، مبيناً وفقاً لصحيفة “المدينة” أنه تم إخراجه وأسرته من تحت الأنقاض بواسطة رجال الدفاع المدني.
وأبان أنه تم نقلهم للمستشفى حيث أصيب هو بكسر في الرجل، فيما تعرضت زوجته (25 سنة) لكسر مضاعف في منطقة الحوض ولا تستطيع التحرك، بينما أصيبت طفلته (5 سنوات) بكسور في رجليها.
وأضاف أن الإرهابي ليس من سكان الحي، وأنهم لم يعلموا بوجوده، مشيراً إلى أن المنزل الذي كان يختبئ فيه الإرهابي يعود لوافد يمني، ويبدو أن الإرهابي استأجر منه الملحق.


للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا