اعلان

بالصور: الإفراج عن سجينة مصرية تبلغ من العمر 103 أعوام ضمن قرار عفو رئاسي عام

Advertisement

أفرجت السلطات المصرية أمس (السبت) عن مسنة تبلغ من العمر 103 أعوام، ضمن قرار عفو رئاسي شمل 500 مسجون بمناسبة عيد الفطر المبارك.
وتسلمت نجلة المسنة التي تدعى فتحية أبو حشيش أمها من سجن محافظة أسيوط العمومي بصعيد مصر، بعد قرار العفو الرئاسي عنها، وذلك عقب قضائها 13 عامًا في السجن من أصل 25 عاما، بعد إدانتها بقتل ابنها.
وأدينت فتحية أبو حشيشة ابنة مركز طما بمحافظة سوهاج بقتل ابنها والتمثيل بجثته، بسبب اعتدائه عليها حينما كانت تبلغ من العمر 90 عاما، لتقضي المحكمة بمعاقبتها بالسجن المؤبد، قبل أن يشملها قرار العفو الرئاسي.