تركيا: لن يمكننا الاستمرار في نقل الإمدادات جوًا إلى قطر

ارتفعت الصادرات التركية إلى قطر بواقع ثلاث مرات، مقارنة بمستوياتها الطبيعية، لتصل إلى 32.5 مليون دولار منذ اتخاذ 4 دول عربية قرار مقاطعة قطر في الخامس من يونيو، وفق ما نقلت “رويترز” عن وزير الجمارك والتجارة التركي، بولند توفنكجي، الخميس.
وقطعت السعودية والإمارات العربية المتحدة ومصر والبحرين، ودول أخرى، علاقاتها مع بسبب دعم الدوحة للإرهاب وزعزعة استقرار المنطقة، وأغلقت السعودية حدودها البرية مع قطر.
وسعت قطر، إلى الاحتماء بتركيا وإيران، بدلا من تسوية مشاكلها مع دول الجوار.
وأوضح توفنكجي للصحفيين في مأدبة إفطار مساء “منذ الخامس من يونيو بلغت (قيمة) الصادرات إلى قطر 32.5 مليون دولار، من بينها 12.5 مليون دولار للأغذية. هذا الرقم يعادل ثلاثة أمثال المستوى الطبيعي”.
وأرسلت تركيا أكثر من 100 طائرة محملة بالإمدادات إلى قطر، لكن وزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكجي قال إنه لا يمكن الاستمرار في نقل الإمدادات جوا.
وبعثت تركيا، الخميس، أول سفينة محملة بالأغذية إلى قطر وأوفدت مجموعة من الجنود والمركبات المدرعة إلى البلاد.
وعجلت تركيا بسن تشريع في السابع من يونيو للسماح بإرسال المزيد من القوات إلى قاعدة عسكرية في قطر يرابط بها جنود أتراك.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا