رد قطر بشأن اعترافات ضابط الاستخبارات المقبوض عليه في الامارات

زعمت قطر أن اعترافات ضابط المخابرات القطرية، الذي نقلتها قناة أبو ظبي وهو يعترف بالمساهمة في حملة إساءة للإمارات والسعودية على مواقع التواصل الاجتماعي، أن أقواله أخذت تحت التعذيب.
وكانت قناة أبو ظبي، قد بثت تصريحات لحمد علي محمد الحمادي، عندما كان معتقلا في الإمارات بين 2014 و2015، يعترف بشراء خمس بطاقات سعودية تحتوي على خدمات الانترنت،وخمس شرائح وأربعة هواتف من الامارات، وقام بتعبئتها داخل نقطة البيع، ثم عاد إلى الدوحة وسلم ما اشتراه إلى مسؤوليه.
وأضاف أن هذه الشرائح استخدُمت لإنشاء حسابات وهمية على مواقع التواصل الاجتماعي لمهاجمة الإمارات والسعودية، منها حساب بوعكسور.
وأشارت القناة أن القضاء الإماراتي أصدر حكمه بسجن الحمادي 10 سنوات والسجن المؤبد غيابيا لأربعة آخرين، بينهم مسؤولين في أمن الدولة، لكن رئيس دولة الإمارات أصدر قراره بالعفو عن الحمادي بعد ذلك بحسب صحيفة صدى.