لغز العثور على 42 جثة في غرفة واحدة ببرج لندن المحترق

عثرت فرق البحث في برج جرينفيل اللندني على نحو 42 جثة في غرفة واحدة أثناء عمليات البحث عن ضحايا الحريق المروع الذي وقع الأسبوع الماضي.
وأدلى رجل بشهادته بهذا الخصوص في فيديو نشر على “يوتيوب”، كان يظهر فيه وهو يتحدث واقفًا أمام البقايا المتفحمة للبرج، وقال إنه سمع ذلك من صديقه الذي يعمل في فرق الإطفاء التي شاركت في عملية إخماد النيران، حسب “العربية نت” الأربعاء (21 يونيو 2017).
وأوضح الشاهد أن صديقه أخبره بالخبر عبر الهاتف، أنهم وجدوا 42 جثة من مختلف الأعمار من صغار السن إلى الكبار معًا في غرفة واحدة، وكان بعضهم بجوار بعض، ولا أحد فسّر سبب ذلك.
وحسب تقارير صحفية، يعتقد أن السبب وراء تجمعهم هو الوقاية من النيران المشتعلة؛ فربما كان ذلك المكان أكثر أمانًا بحسب تصورهم وقتئذ.
ولم تؤكد الشرطة أو الجهات المختصة هذه القصة أو العدد، وقد قتل إلى الآن 79 شخصًا حسب المعلن رسميًّا في الحادثة المروعة.


3 تعليقات
  1. basim يقول

    والان سوف يتم الصاق التهمه بالمسلمين اللذين انقذوا سكان المبنى بأنهم ليسوا الا ارهابيين ! وانهم خلف هذا الحريق .

  2. Lion يقول

    أغلب سكان المبنى ملسمين وأفارقه
    وهذا يعطيك فكرة عن سبب تأخر فرق الأنقاذ والإسعاف ساعتين !!

  3. واحد من الناس يقول

    و للاسف الفاهم الموضوع ان هذا البرج تقييم فيه عائلات مسلمة من دول مختلفة اكثر من غيرها
    و تقريبا 65% من سكانه مسلمين
    و السؤال المحير لماذا ازالت الحكومة وسائل الامان و السلامة و الانذار ضد الحريق من المبني
    فقد تم ازالتها بحجة اصلاحها و ان كان صحيح لماذا لم تركب اخري جديدة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ و وقت الحريق لم تكن موجودة
    و اللبيب بالاشارة يفهم

اترك رد