ثري سعودي يتبرع بمبلغ ضخم لبناء أكبر مسجد بـ”كامبريدج”

قال موقع “كامبريدج نيوز”، إنه من المقرر افتتاح مسجد ضخم جديد في المدينة بتكلفة 15 مليون جنيه إسترليني العام المقبل.
وأضاف الموقع البريطاني، الثلاثاء (20 يونيو 2017)، أن بناء المسجد بدأ في 5 سبتمبر الماضي، ومن المتوقع أن يكتمل بحلول نوفمبر 2018.
وقال تيم شتاء (رئيس مؤسسة كامبريدج موسك ترست، المشرفة على بناء المسجد)، إن التبرعات تدفقت إلى المسجد الجامع من آلاف المسلمين في كامبريدج وإندونيسيا وهونغ كونغ والولايات المتحدة، والخليج، وهناك أحد أثرياء السعودية تبرع بمبلغ ضخم لإتمام المشروع الإسلامي.
وأكد أن التبرعات من كل الجهات غير مشروطة، وأن المشروع سيقوم على مبدأ العمل الروحاني البعيد عن أي استقطاب، وأن أي تبرع كان خالصًا لوجه الله وبهدف خدمة المسلمين فقط.
وقال “شتا”، المعروف باسم الشيخ عبدالحكيم مراد، إن “التكلفة النهائية” من المرجح أن تكون أعلى من 15 مليون جنيه إسترليني.
وتابع: التبرعات العينية مثل نظام الصوت، والسجاد، والعناصر الخشبية، وما إلى ذلك قد تقلل من التكلفة؛ لأنها خارج التكلفة الفعلية. وتابع: نأمل أن ينتهي بناء القبة في أواخر يوليو، وأماكن توقف السيارات.
وستكون المرحلة الثانية من البناء سقف وقبة المسجد الإيكولوجي، الذي يستوعب ما يصل إلى ألف مصلٍّ في قاعة رئيسية تستوعب 700 رجل وقسم صغير لـ300 امرأة.
وأضاف شتا: “فضلًا عن كونه أول مسجد أخضر في المملكة المتحدة، سيكون منشأة أيضًا للترحيب تمامًا بالنساء، ونحن سعداء لتعيين امرأتين للعمل في مجلس أمناء المؤسسة. ونأمل أن ينمو هذا الرقم”.