حماس تكشف سر خروج قياداتها من قطر

من جديد، تواصل قطر وأذرعها المسلحة في المنطقة، إلباس ثوب الكذب على كل الأحداث؛ حيث نفت حركة حماس على لسان نائب رئيس الحركة، خليل الحية، أن يكون خروج قياداتها من قطر، تراجعا من الدوحة عن دعم الحركة.
وقال الحية “خروج بعض قيادات حماس من قطر جاء في إطار الانتشار وفقًا لنتائج الانتخابات الداخلية وإعادة توزيع الملفات في جميع الساحات”، مشيرًا في تصريحات له الأحد (18 يونيو 2017)، إلى أن الحركة تأسف لما وصفته بمحاولات زجها في وسط أزمة قطع العلاقات مع قطر.
وزعم الحية رغبة حماس في إقامة علاقات جيدة مع السعودية ومصر وغيرها من الدول العربية، مشددًا بالقول “العلاقات مع الأشقاء في مصر ذاهبة للتحسن بعد اللقاء الأخير مع الجانب المصري، والذي كان الأفضل في اللقاءات السابقة على مدار 15 شهرًا”، وفقا لما جاء على النسخة العربية لموقع سي إن إن الأمريكي.
كان وفد من حماس قام بزيارة لمصر في 28 مايو الماضي، وقالت الحركة وقتها إن الزيارة كانت تهدف لـ”تطوير العلاقات الثنائية”.