اعلان

شيوخ آل مرة لـ الأمير محمد بن سلمان: قطر لا تعادل محافظة من محافظات السعودية.. وهكذا تحاول الاستقواء!

Advertisement

Advertisement

أكد عدد من شيوخ قبيلة آل مرة في السعودية دعمهم للمملكة في مقاطعتها قطر، وذلك أثناء لقائهم ولي ولي العهد وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان.
واستنكر شيوخ القبيلة ما فعلته الدوحة بشدة، لافتين إلى أن سوء العلاقات “السعودية ­القطرية” بدأت منذ تولي الشيخ حمد إمارة قطر، وفقًا لـ “عكاظ”.
وشدد شيخ قبائل آل مرة طالب بن لاهوم المري أثناء لقائه ولي ولي العهد على أن قطر لا تعادل محافظة من محافظات السعودية، وأنها تحاول الاستقواء بتركيا وإيران :”بياخذون قوتهم من تركيا وإيران، الشعوب اللي هناك امتداداته من المملكة، أهل قطر وبني عمنا، ولو يأمرنا بإشارة ما منهم أحد، لكن ما هم بأهل الأمور ذي”.
كما لفت رئيس الفوج الأربعين الشيخ فيصل بن لاهوم المري إلى منح الملك فيصل قطر نحو 80 كيلومترا من الأراضي السعودية هبة لها، بعد أن قال الحاكم الخامس القطري علي بن عبدالله، إن دولته قرية من قرى الأحساء بالسعودية.