سفارة المملكة في باريس: لا صحة لمزاعم “لوموند” بخصوص ضغوطات أفريقيا

نفت سفارة المملكة العربية السعودية في فرنسا جملة وتفصيلاً مزاعم ما نشرته صحيفة “لوموند” أفريقيا في مقال بعنوان: “عندما تمارس المملكة العربية السعودية الضغوطات على دول أفريقيا للتخلي عن قطر”.
وبينت السفارة أن المقال تضمن معلومات مغلوطة حول قيام المملكة بممارسة الضغوط ضد بعض الدول الأفريقية من خلال وقف المساعدات المالية أو تعقيد آلية الحصول على تأشيرات الحج؛ بغرض الاصطفاف معها ضد قطر.
وتفصيلًا: قالت السفارة في بيان لها: نشرت صحيفة “لوموند” أفريقيا مقالًا بعنوان: “عندما تمارس المملكة العربية السعودية الضغوطات على دول أفريقيا للتخلي عن قطر”، تضمن معلومات مغلوطة حول قيام المملكة بممارسة الضغوط ضد بعض الدول الأفريقية من خلال وقف المساعدات المالية أو تعقيد آلية الحصول على تأشيرات الحج بغرض الاصطفاف معها ضد قطر.
ونفت حكومة المملكة العربية السعودية جملة وتفصيلاً هذه المزاعم؛ حيث لم تقم بممارسة الضغوط على أي دولة أفريقية، انطلاقًا من مبدأ أن لكل بلد الحرية في ممارسة سيادته واتخاذ القرارات وأي إجراءات تتناسب مع مصالحه، مشددة على أن المملكة تولي أهمية كبيرة لعلاقاتها المتميزة مع الدول الأفريقية بحسب صحيفة سبق.