بوتين: استفادة روسيا من تدخلها بسوريا لا يقدر بثمن

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الخميس (15 يونيو 2017)، أن بلاده استفادت كثيرًا من تدخلها العسكري في سوريا، مشيرًا إلى أنه جاء بـ”منفعة كبيرة بالنسبة إلى قطاع التصنيع العسكري”.
وخلال حواره المباشر السنوي مع المواطنين، قال بوتين: “الخبرة التي اكتسبتها القوات المسلحة الروسية في ظروف القتال بالخارج، واستخدامها أحدث أنواع الأسلحة الروسية، أمر لا يقدر بثمن”، مضيفًا: “اكتسبت قواتنا المسلحة نوعية جديدة فعلًا”.
وأشار إلى أن التدخل العسكري الروسي في سوريا جاء بـ”منفعة كبيرة بالنسبة لقطاع التصنيع العسكري؛ إذ سمح باختبار أحدث أنواع الأسلحة وتصحيح العيوب وزيادة جودة تلك الأسلحة”.
وأوضح أن مهمة القوات الروسية على المدى القريب، تكمن في زيادة مستوى الجيش السوري وقدراته القتالية؛ “كي نتمكن بعد ذلك من الانسحاب بهدوء إلى مراكز المرابطة في حميميم وفي قاعدة طرطوس، ولنتيح للقوات السورية فرصة العمل بفعالية وتحقيق أهدافها المرجوة” بحسب صحيفة عاجل.