الإرهابي آل حمادة تخصص في نقل إرهابيي القطيف والعوامية أثناء المداهمات الأمنية

تخصص الإرهابي الهالك فاضل آل حمادة والذي قتل في انفجار سيارة يقودها في السابع من رمضان، في نقل وإنقاذ زملائه الإرهابيين خلال المواجهات الأمنية في القطيف والعوامية.
وقام آل حمادة وفقا لـ”عكاظ” بنقل المطلوب مصطفى المداد أثناء مداهمته من قبل الأجهزة الأمنية في وقت سابق قبل مقتله، كما قام بنقل الإرهابي الفرج في إحدى المداهمات.
وسبق أن نجا آل حمادة من مداهمة أمنية في ديسمبر 2016 لإحدى المزارع بالعوامية، وأصيب إصابات في رأسه ويده وكان معه أيضا محمد آل صويمل الذي قُتل معه في انفجار السيارة.
وكانت وزارة الداخلية قد أعلنت نتائج التحقيقات في انفجار سيارة من نوع “اسكويا” ومقتل شخصين فيها، حيث أوضحت نتائج فحص الحمض النووي للجثتين أنهما المطلوبان (فاضل عبدالله محمد آل حمادة، ومحمد حسن آل صويمل)، وتبين تورطهما في قتل وخطف رجال أمن واستهداف دوريات أمنية والسطو على مركبة نقل أموال بمحافظة القطيف.