اعلان

المملكة تدعو قطر باتخاذ هذه الإجراءات بشكل “فوري” للحفاظ على الأمن والاستقرار في المنطقة

Advertisement

أعلنت المملكة العربية السعودية، الأربعاء، عن خطوة جديدة فيما يخص الأزمة القطرية، حيث طالبت حكومة قطر باتخاذ إجراءات “فورية وحاسمة” بعد إصدار المزيد من المعلومات حول الـ59 شخصاً و12 كياناً الذين صنفتهم السعودية والإمارات والبحرين ومصر على قائمة “الإرهاب”، الجمعة الماضية.
ووفقا لبيان صادر عن وزارة الثقافة والإعلام، بحسب شبكة السي إن إن فإن “المنظمات والأفراد الذين تم تحديدهم في القائمة المقدمة إلى حكومة قطر مسؤولين عن تنفيذ ورعاية الهجمات الإرهابية في جميع أنحاء العالم التي أدت إلى مقتل الآلاف من الناس، بمن فيهم المئات في السعودية”.
وضمت القائمة عدد كبير من الإرهابيين، أبرزهم “خليفة محمد تركي السبيعي:”، الذي حددته الحكومة الأمريكية كممول لتنظيم القاعدة، ومن المعروف على نطاق واسع أنه دعم خالد الشيخ محمد، العقل المدبر لهجمات 11 سبتمبر على مركز التجارة العالمي.
وكذلك، عبد العزيز بن خليفة العطية، وعبد الرحمن بن عمير النعيمي، ويوسف القرضاوي: المرجع الروحي لجماعة الإخوان المسلمين، ومحمد أحمد شوقي الإسلامبولي، معروف بشراكته مع أسامة بن لادن والقاعدة في التسعينات، ويقال إنه “خبير في اختطاف الطائرات”.
واختتم “البيان” بالتأكيد على أن هؤلاء الأفراد يواصلون العمل بحرية من الدوحة، مضيفا: إن عمل قطر للتعامل مع هؤلاء الإرهابيين سيساعد بشكل كبير على الحفاظ على الأمن والاستقرار في المنطقة، إن الفشل في القيام بذلك، يمكن أن يكون له تأثير معاكس بحسب صحيفة عاجل.