مفتي المملكة: الإجراءات المتخذة لمصلحة قطر.. ونحن مع ولاة أمرنا

أكد مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء رئيس اللجنة الدائمة للإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، الاثنين (12 يونيو 2017)، أن القرارات التي اتُّخذت بحق دولة قطر مبنية على الحكمة والبصيرة، وفيها فائدة للجميع، “لإخواننا القطريين قبل غيرهم”.
ونقلت هيئة كبار العلماء عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، قول المفتي إن “المملكة بلد إسلامي مستقيم، ولها عمل كبير في خدمة المسلمين، وتضميد جراحهم في أي مكان”.
وشددت الهيئة على أن “المملكة العربية السعودية تأسست على الكتاب والسنة، ونحن مع ولاة أمرنا في كل ما يرونه مصلحة للبلاد والعباد، وهذا مقتضى البيعة الشرعية”.
وكانت المملكة العربية السعودية ومصر والإمارات والبحرين قد اتخذت عدة إجراءات لمقاطعة قطر، بعد ثبوت تمويلها للإرهاب، وعدم مراعاة مصالح باقي دول الجوار، خاصة مجلس التعاون الخليجي.