مجموعة “لينكولن” البريطانية تفوز بعقد ضخم لإدارة كلية هندسة بالسعودية

حصلت مجموعة كلية “لينكولن” البريطانية، على عقد بقيمة 58 مليون جنيه إسترليني لإدارة كلية الهندسة التطبيقية للتعليم العالي في المملكة العربية السعودية.
وستمكّن الصفقة الجديدة التي تستمرّ ثلاث سنوات من تطوير مزيد من التعليم والتدريب الذي يركز على أصحاب العمل في المملكة العربية السعودية وفي حرمها في المملكة المتحدة في لينكولنشاير ونوتنجهامشير.
وسيدعم هذا التوجه الجديد تحقيق هدف التميز في التعليم والتدريب وإنتاج القوى العاملة الماهرة والمنتجة للشركات في الداخل بريطانيا وفي الخارج بالمملكة.
وحصلت الشركة على عقد لإدارة كلية الهندسة التطبيقية، التي كانت تعرف سابقًا باسم كلية المدربين الفنيين، بعد تقديم العطاءات في منافسة مع عديد من الجامعات الدولية.
وتدير المجموعة حاليًا مركزًا تكنولوجيًّا تمكّن من تعليم 1400 معلم ميكانيكيا وتكنولوجيا في مجال الاتصالات في الرياض، على مستوى البكالوريوس، في العام الماضي.
وقال غاري هيدلاند، الرئيس التنفيذي لمجموعة كلية لينكولن و”ميدلاندز إنجين إكسبورت تشامبيون”: “كثيرًا ما سئلت عن سبب اختيارنا لتصدير التعليم إلى المملكة العربية السعودية والصين”. مضيفًا أن “الأعمال التجارية التي تتداول على الصعيد الدولي هي في المتوسط ​​أكثر إنتاجية بنسبة 34٪، و 75٪ أكثر ابتكارًا، وتضطلع بثلاثة أضعاف الأبحاث والتطوير، وبصفة عامة أكثر مرونة”.
وتابع: “إن الفوز بهذا العرض، الذي يمثل قدرًا كبيرًا من العمل من جانب فريقنا، يؤكد من جديد أهمية مهمتنا.” وقال “في لينكولنشاير، نوتنجهامشير والسعودية والصين، نحن نستمع إلى أصحاب العمل ونصمم برامج تدريبية لتلبية احتياجاتهم” بحسب صحيفة عاجل.