اعلان

سيناتور روسي: الولايات المتحدة تستعد لاقتحام دمشق للإطاحة بالأسد

Advertisement

كشف السيناتور الروسي، إيغور موروزوف، أن الولايات المتحدة تستعد لعملية واسعة النطاق للإطاحة بالرئيس السوري، بشار الأسد.
وأوضح أن الولايات المتحدة تستعد لدخول دمشق من أجل الإطاحة بالرئيس السوري، بشار الأسد ووضع نظام قادرة على التحكم فيه.
وأضاف موروزوف، وفقاً لموقع “سبوتنيك” الروسي أن أمريكا مستمرة في زعزعة الوضع في سوريا وتحاول كسر اتفاق التسوية السلمية الذي تم التوصل إليه في جنيف.
وأبان السيناتور الروسي أن الضربة القادمة التي ستنفذها الولايات المتحدة ستكون قوية جدا، وبعد ذلك ستعلن الولايات المتحدة عن اقتحام دمشق، ولذلك بدأت بتركيز قواتها العسكرية في الأردن.
وأشار موروزوف إلى أن هيئة الأركان العامة الروسية، ستحذر الأمريكيين وقوات التحالف، بأنها لا يمكن أن تسمح بحدوث هذا على حد قوله.