اعلان

عضو بلدي القطيف: مجرمو مسورة العوامية حرقوا منزلي

Advertisement

اتهم عضو المجلس البلدي السابق بالقطيف المهندس نبيه البراهيم مجرمي مسورة العوامية بإشعال الحريق في منزله بالعوامية فجر الأحد للمرة الثانية في غضون 24 ساعة.
وقال في تصريحات صحفية إن المنزل الذي كان خاويا تحول إلى رماد بشكل كامل، إذ أتى الحريق على كل ما فيه، لافتا إلى أن الجناة استخدموا البنزين في إشعال النيران، بعدما هشموا زجاج النوافذ للدخول إليه، وتوزعوا على جميع الغرف، وأشعلوا فيها النيران.
وأضاف أن خطتهم تتمثل في إحراق المنزل كاملا، وربما تدخل الجيران والأهالي أفشل جزءا من الخطة، إلا أن النيران أتت على كل المنزل، مشيرا إلى أن المنازل المجاورة رصدت 7 مجرمين ارتكبوا الجريمة عند ساعات الفجر الأولى، مضيفا أنه تواصل عقب الحريق مع شرطة القطيف وسيقدم بلاغا رسميا تجاه الجناة بواسطة أحد أفراد الأسرة، مبينا أنه يتواجد حاليا في أمريكا لاستكمال الرحلة العلاجية بعد محاولة اغتياله التي تعرض لها في مارس الماضي، مما ترك آثارا على قدمه اليمنى، جراء الإصابة المباشرة برصاصة أطلقها عليه أحد الإرهابيين بحسب صحيفة عين اليوم.

اعتداءات تعرض لها البراهيم

6 / 9 / 2014: أطلق مجهولون نارا كثيفة على واجهة المنزل
21 /‏ 9 /‏ 2014: حرق مجهولون المنزل وأطلقوا النار على سيارته المتوقفة أمام المنزل.
9 مارس 2017: تعرض لمحاولة اغتيال من مجهولين بإطلاق الرصاص على مركبته لإجباره على التوقف
3 /‏ 6 2017: إحراق جزئي لمنزله
4 /‏ 6 /‏2017: إحراق كامل لمنزله