الوزراء: توطين سيارات الأجرة بالتطبيقات الذكية.. وتعديل تنظيم نفقات المرضى المحولين خارج مناطقهم

ترأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، اجتماع مجلس الوزراء بقصر السلام في جدة مساء أمس (الإثنين)، والتي ناقش فيها المجلس عددا من الموضوعات واتخذ قرارات بشأنها.
ووجه مجلس الوزراء خلال اجتماعه أمس هيئة النقل العام بالتنسيق مع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، باتخاذ ما يلزم بشأن توطين العمل في نشاط نقل الركاب من خلال خدمة توجيه المركبات بالتطبيقات الذكية، بالإضافة إلى قيام هيئة النقل العام بالتنسيق مع (الأمن العام والإدارة العامة للمرور) والجهات المعنية الأخرى ذات العلاقة بتنظيم ومتابعة النشاط والتحقق من استيفاء الشركات العاملةبه وسائقي المركبات للاشتراطات اللازمة.
كما قرر المجلس تعديل المادة الثالثة من تنظيم نفقات المرضى السعوديين ومرافقيهم المحولين للعلاج خارج مناطق إقامتهم، حيث نص على إعطاء المريض ومرافقه تذكرتي سفر (ذهاب وعودة) على الخطوط الجوية السعودية بدرجة الضيافة، أو درجة رجال الأعمال إذا استدعت الحالة الصحية ذلك، أو يصرف لهما ما يعادل أجرة ركوبهما بالنقل البري إن تعذر سفر المريض بالطائرة.
وكان المجلس قد استهل جلسته بالتأكيد على أن قرار قطع العلاقات مع قطر جاء حماية لأمن المملكة الوطني من مخاطر الإرهاب والتطرف، مؤكدا على مساندتها ودعمها لأمن الشعب القطري واستقراره، واستمع المجلس لنتائج زيارة ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لروسيا ونتائج لقائه بالرئيس فلاديمير بوتين.