بالفيديو: الحارثي يكشف علاقة تدينه باعتزاله الملاعب.. وهكذا غير المغامسي مجرى حياته!

كشف اللاعب الدولي السابق، سعد الحارثي، حقيقة اعتزاله وعلاقة تدينه بترك الملاعب والتوجه للعمل في مشاريع تجارية، مؤكدًا رفضه الربط بين تدينه واعتزاله لعب الكرة؛ لأن الدين يحث على الرياضة- حسب قوله.
وبسؤال “الحارثي” هل إدارة النصر أخطأت في حقك؟، قال: “عتبي على إدارة النصر كان بخصوص إرخائها الأُذن لبعض مَن ينتمون إلى المجال الرياضي لتقييم اللاعبين”، موجهًا خلال عتبه رسالة محبة لرئيس نادي النصر الأمير فيصل بن تركي؛ الذي يمثل أعلى سلطة في النادي، طالبه فيها بالانفتاح على الجميع والسماع منهم والجلوس مع جميع اللاعبين والإنصات إلى صوت الجماهير”.
وعن مقطع تلقينه الشهادة لمجموعة من المسلمين الجدّد قال خلال استضافته ببرنامج أستوديو رمضان على الإخبارية مع الإعلامي عزام العبيد : “رسالتنا في الحياة الدعوة إلى الله”.
أما عن دور إمام وخطيب مسجد قباء بالمدينة، صالح المغامسي؛ فوصفه “الحارثي”؛ بالتواضع والأدب الجم في معرض تعليقه على الصورة التي جمعته به، وقال: “كان له تأثير فيّ من خلال خطبه ودروسه؛ دفعني إلى سلوك الاتجاه والسير في الطريق الصحيح”، وأضاف: “أسأل الله أن يتقبّل كل قول وعمل وخلق حسن من فضيلته”.
وفيما يتعلق بياسر القحطاني؛ أكّد “الحارثي”؛ أنه من أفضل المهاجمين على مستوى الكرة السعودية، وأنه مازال قادراً على العطاء، داعياً إياه إلى التفكير في ما بعد مرحلة الاعتزال في المجالين التدريبي والإداري، وقال مداعباً ياسر: “أبو عبدالعزيز من عشاق الفيمتو كثيراً”، وعن اللاعب عبده عطيف؛ أكّد أنه يمتلك إمكانات كبيرة، مشيراً إلى أن مشكلته أنه يلعب في نادٍ كبير لكن ليس جماهيرياً، فلم يجد الدعم ليجد نفسه في الملاعب!
وكان “الحارثي”؛ قد اعتزل الكرة عام 2014، بعد أن حقّق عام 2006 أفضل لاعب بالدوري السعودي الممتاز، وأفضل لاعب في دورة ألعاب التضامن الإسلامي عام 2005، ويمتلك حالياً مشروعاً تجارياً عبارة عن مقهي ومطعم في شمال الرياض.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا