هيئة الإعلام تلاحق روتانا والعرفج وعدنان إبراهيم بسبب عبارة أرى الله في الموسيقى

طالب رئيس الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع بندر عسيري، قناة “روتانا خليجية”، بالإفادة، وأخذ إفادة مقدم برنامج “صحوة” أحمد العرفج، وضيفه الدكتور عدنان إبراهيم، بشأن العبارات التي تكلموا بها خلال إحدى حلقات البرنامج حول الموسيقى وحكمها الشرعي.
وقال عسيري في برقية للقناة: (قامت الهيئة برصد مقطع فيديو تم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي من برنامج “صحوة” في قناة “روتانا خليجية” من تقديم أحمد العرفج، وفي أثناء استضافته عدنان إبراهيم، قام بالتداخل مع الضيف، وطلب منه كتابة تغريدة في نهاية البرنامج، وقام بإلقاء بعض العبارات ومنها قوله: “أرى الله في الموسيقى”، وتداخل الضيف بالاستشهاد بالآية الكريمة :”لا تُحَرِّمُوا طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكُمْ”، وعقّب عليها بقوله: و”الموسيقى أطيب الطيِّبات”.
وأكدت الهيئة أن الألفاظ التي تلفَّظ بها مقدم البرنامج وضيفه مخالفة للأنظمة والتعليمات المعمول بها في المملكة، وللسياسة الإعلامية للمملكة ونظام المطبوعات والنشر، وشددت على أخذ إفادة القناة والمذيع والضيف على وجه السرعة.
وكانت وسائل التواصل الاجتماعي تداولت مقطعاً من حلقة من برنامج “صحوة” الذي يقدمه الإعلامي أحمد العرفج ويستضيف خلاله الدكتور عدنان إبراهيم، حيث طلب العرفج من ضيفه كلمة مقتضبة توجز رأيه في حكم الموسيقى، قائلاً له هل نقول: “أرى الله في الموسيقى”، قبل أن يختار الضيف كلمة “الموسيقى أطيب الطيِّبات”، مستشهداً بقوله تعالى:”لا تُحَرِّمُوا طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكُمْ”.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا