فيديو وصور: طعن وإطلاق نار ودهس.. 3 حوادث متتابعة تهز لندن

هرعت الشرطة البريطانية إلى موقع حادث على جسر لندن اليوم السبت، بعد أن قال شهود إن مركبة من نوع فان دهست بعض المارة مشيرين إلى أنباء عن قتلى، كما أفاد شهود عيان بسماع دوي انفجار وإطلاق نار في بورو ماركت قرب جسر لندن.
وقالت الشرطة إنها تتعامل مع حادث، وأضافت في وقت لاحق أنها تبحث عن 3 مشتبه بهم في حادث جسر لندن قد يكونوا مسلحين. وقال صحفي من رويترز قرب الموقع إنه شاهد عشر سيارات شرطة تتجه صوب جسر لندن.
وقالت شاهدة لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إنها رأت شاحنة خفيفة من نوع فان بيضاء اللون تدهس المارة، يقودها رجل كان يسير “بسرعة نحو 50 ميلا (80 كلم) في الساعة”. وأضافت الشاهدة أن السيارة أصابت 5 إلى 6 أشخاص.
وأردفت أنه يتم علاج 5 أشخاص أصيبوا في الحادث بعد أن صعدت السيارة إلى الرصيف وصدمتهم. وتابعت أنها شاهدت رجلا عاري الصدر ومصفد اليدين وقد أمسكت به الشرطة.
وأغلقت هيئة النقل محطة جسر لندن بناء على طلب الشرطة، ونصحت الأخيرة السكان بالابتعاد عن منطقة الجسر.
وذكرت الشرطة أن هنالك أنباء عن حادث آخر في لندن بالتزامن مع حادث جسر لندن.
ونقلت وسائل إعلام، عن شهود عيان قولهم، إن رجلين دخلا مطعما قرب جسر لندن وطعنا شخصين. وقالت وسائل إعلام بريطانية إنه سمع دوي إطلاق نار في محيط الحادث، فيما ذكرت مصادر إعلامية أن 3 أشخاص على الأقل تم طعنهم بالإضافة إلى جرح المئات على نهر التايمز القريب من البرلمان.
ويأتي الحادث قبل أيام من الانتخابات العامة البريطانية التي تجري يوم الخميس القادم والتي أظهر استطلاع حديث للرأي تقدم حزب المحافظين بزعامة رئيسة الوزراء تيريزا ماي متقدم بنقطة مئوية واحدة فقط على حزب العمال المعارض .
وبلغت نسبة التأييد لحزب المحافظين في الاستطلاع الجديد 40 في المائة بتراجع ست نقاط مئوية ولحزب العمال 39 في المائة بزيادة خمس نقاط.
يذكر أن عملية دهس بسيارة في محيط البرلمان البريطاني بلندن، في شهر مارس 2017، أسفرت عن مقتل 5 أشخاص، بينهم شرطي ومنفذ العملية، وإصابة نحو 40 آخرين.
ووصفت رئيسة الوزراء تيريزا ماي، حينها، الهجوم بأنه “مقزز ودنيء”، وأكدت، في بيان، أن مستوى التهديد “الإرهابي” في البلاد، الذي تم تحديده عند مستوى الخطر الشديد، لن يتغير.

  

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا