الشرطة الأسترالية: الطائرة الماليزية لم تختطف كما أشيع.. والراكب مريض نفسي -صور

أفادت السلطات الأسترالية أن الراكب الذي قبض عليه على متن رحلة للخطوط الجوية الماليزية مريض عقلياً، وأن الحادث لا علاقة له بالإرهاب، ويبلغ عمره 25 عاماً وهو مواطن من سريلانكا.
من جانبه قال مدير الشرطة الفدرالية الأسترالية مايكل غود في مؤتمر صحفي عقد صباح اليوم أن الطائرة لم تختطف ولم يكن على متنها قنابل كما أشيع، وإنما أحد المسافرين مريض عقلي، أطلق سراحه من مركز علاج للأمراض النفسية قبل سفره بساعات من وقوع الحادثة.
وقام الراكب بمهاجمة طاقم المضيفين والركاب خلال الرحلة مما استدعاهم لطلب المساعدة، وقاموا بتكبيله وطرحوه أرضاً واستخدموا أحزمة الأمان لإحكامه على الأرض، ومن المتوقع أن يتم عرضه على المحكمة في أستراليا، وتوجيه إتهامات له، تزج به في السجن جراء فعلته.
وكانت الخوط الجوية الماليزية قد قالت الْيَوْم في بيان لها أنه تم تحويل طائرة تابعة للشركة كانت في رحلة من مدينة ملبورن الأسترالية إلى العاصمة كوالالمبور بسبب وجود راكب “مشاغب” على متنها، حيث عادت الطائرة أدراجها لمدينة ملبورن بعد 20 دقيقة من إقلاعها بحسب صحيفة المناطق.

 

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا