اعلان

فيديو: داعش يتبنى المسؤولية عن الهجوم على منتجع في العاصمة الفلبينية مانيلا

Advertisement

Advertisement

أفادت مصادر بسماع دوي انفجارات وإطلاق نار، الخميس، في منتجع سياحي بالعاصمة الفلبينية، مانيلا، فيما تتوافد قوات من الشرطة الخاصة على المنتجع ضمن عملية أمنية ما زالت مستمرة.
وقال موظفون بأحد الفنادق بالمنتجع بعد هروبهم، لـCNN Philippines، إنهم شاهدوا رجلا مسلحا في الطابق الثاني للفندق يطلق النار على النزلاء. فيما فرضت الشرطة طوقا أمنيا حول المجمع وتجمعت عربات الإطفاء والإسعاف في ظل تواجد كبير للقوات الخاصة.
فيما قالت مصادر أن تنظيم داعش تبنى المسؤولية عن الهجوم على منتجع في العاصمة الفلبينية مانيلا.

https://www.youtube.com/watch?v=_WbmyI7H6rQ