ارتفاع قتلى تفجير مانشستر إلى 22 قتيلا بينهم أطفال.. ومقتل منفذ الهجوم

أعلنت الشرطة البريطانية ارتفاع حصيلة الهجوم الانتحاري الذي استهدف حفلا بمدينة مانشستر شمال إنجلترا إلى 22 قتيلا بينهم أطفال، مؤكدة أن دوافع الهجوم “إرهابية”.
وقال قائد شرطة مانشستر إيان هوبكينز، إن الهجوم نفذه في الغالب شخص واحد، مشيرا إلى أن الأولوية الآن لمعرفة هل هو تصرف فردي أم ضمن شبكة.
وأضاف “يمكنني أن أؤكد أن المهاجم لقي حتفه في قاعة مانشستر أرينا للاحتفالات.. نعتقد أن المهاجم كان يحمل عبوة ناسفة فجرها ليتسبب في هذا العمل الوحشي”.
وكانت الشرطة البريطانية أعلنت في تقارير أولوية عن مقتل 19 شخصاً وإصابة نحو 50 آخرين، في انفجار استهدف قاعة للحفلات الموسيقية بمدينة مانشستر.
وأغلقت السلطات في مدينة مانشستر محطة “فيكتوريا” للقطار، كما ألغت كل رحلات القطارات بالمدينة، ونصحت المواطنين بعدم الاقتراب من منطقة الانفجار.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا