شاهد.. “ميلانيا” تحرج “ترامب” في “تل أبيب”.. و”الديلي ميل” تصف المشهد بـ “الصفعة” !

اعتبرت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية، أن ميلانيا وجهت صفعة قوية لـ “ترامب”، عقب وصولهما إلى إسرائيل، بعد انتهاء زيارتهما للمملكة العربية السعودية، وتعبير “توجيه الصفعة”، تقصد به الصحيفة البريطانية، عدم رغبة ميلانيا في إمساك زوجها ترامب “يدها”.
ويكشف مقطع فيديو محاولة من ترامب للإمساك بيد زوجته “ميلانيا”، قبل أن ترفض السيدة الأولى للولايات المتحدة ذلك، وهو موقف محرج لترامب، ركزت عليه وسائل إعلامية عديدة بخلاف الـ “ديلي ميل”، ووقع المشهد في مطار “بن غوريون” بتل أبيب.
تُشير الصحيفة إلى أن “ميلانيا” تعمدّت أن تبقى نصف خطوة خلف زوجها، كما يبدو أنه لا توجد أي مشاعر بينهما، ويتضح ذلك في رد فعلها السريع والتلقائي تجاه “ترامب”، الذي بدوره لم يبد أي انزعاجًا من الأمر وأكمل طريقه.

اعتبرت الصحيفة أيضًا أن المشهد قد يكون أخذ أكثر من حقه، خصوصًا وأن السجادة التي كان يسيران عليها “ضيقة جدًا”، وهو ما قد يفسر عدم رغبة “ميلانيا” في الأمر.

 

وليست هذه المرة الأولى التي تتحدث فيها الصحافة عن مشاكل أسرية في العائلة الرئاسية؛ إذ سبق أن ادعى خبراء في لغة الجسد أن تصرفات ميلانيا في يوم تنصيب دونالد ترامب رئيساً كشفت عن حال “برود” تمرّ به علاقتهما.
حينها، التفت الرئيس إلى زوجته وعائلته بسعادة، فرسمت ميلانيا ابتسامةً صفراء على وجهها، سرعان ما اختفت فور التفاف ترامب إلى الجهة الأخرى.

وسبق لدونالد الارتباط بزوجتين سابقتين أنجب منهما 4 أبناء، قبل أن يرتبط بعارضة الأزياء السلوفينية في عام 2005، وينجب منها ابنه الأصغر بارون.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا