الرئيسيةاخبارمحلياتستيني يكشف تفاصيل جديدة لحظة العثور على الطالبة طيبة بطريق العروبة
محليات

ستيني يكشف تفاصيل جديدة لحظة العثور على الطالبة طيبة بطريق العروبة

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

تمكن مواطن يُدعى “أحمد البصري”، من العثور على الطالبة المفقودة “طيبة”برصيف طريق العروبة، في حي العليا شمال الرياض، وكانت خائفة وفي حالة يُرثى لها.
وقال ابن المواطن ويُدعى “فهد”، إن والده البالغ من العمر 61 عامًا، عثر على “طيبة”، أمس الأحد، وبالتحديد في الساعة الخامسة والنصف، حيثُ كان في طريقه إلى إحدى الصيدليات المجاورة للمنزل، وبعد أن أوقف سيارته على طريق العروبة باتجاه الشرق بحي العليا، قبل تقاطع طريق العروبة مع طريق المهندس مساعد العنقري، لفت انتباهه طفلة في حالة يرثى لها ووضعها مريب، وفقًا لموقع “تواصل”.
وأوضح ابن المواطن، أن الطفلة كانت تمشي على رصيف المحال التجارية تائهة، وكانت خائفة جداً وعندما شاهدت الوالد لجأت إليه، وشعرت نحوه بنوع من الأمان، لافتًا إلى أن الطالبة ذكرت بعض الأمور عن وضعها وحالتها، ولكن والده لم يكن يعلم عن قضية “طيبة” المفقودة أي شي ولم يشاهد صورها.
وأشار “فهد” إلى أن والده فكر في إبلاغ الجهات الأمنية، وفي هذه الأثناء تعرفت أسرة على الطفلة وسألوها هل أنتي “طيبة” فبادرت بالإجابة نعم، وأبلغوا الوالد بالموضوع، وأنهم يعلمون كيفية توصيلها إلى المنزل، مؤكدًا أن والده كان متأثرًا جدًا وحريصًا على الطفلة، وتأكد أنها ستصل إلى أسرتها بأمان.
وأكد أن والده تحدث مع قريب الفتاة ووصف له المكان ليحضر، بعد ذلك ركبت “طيبة” في سيارة الأخ محمد المطيري ووالدته، لتطمئن الطفلة وترتاح من حرارة الجو، وتم إبلاغ الجهات الأمنية، مضيفًا: انتظر الوالد مع أسرة المطيري في الموقع، حتى حضرت الشرطة، واطمأن على وضع الفتاة، واستأذن بعد ذلك.