الرئيسيةاخبارمحلياتنرى أنوارًا تخرج في آخر الليل.. هكذا تحولت أكثر من 600 فيلا في إسكان الرصيفة بمكة إلى أوكار
محليات

نرى أنوارًا تخرج في آخر الليل.. هكذا تحولت أكثر من 600 فيلا في إسكان الرصيفة بمكة إلى أوكار

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

تحولت مئات الفلل بمنطقة حي الملك فهد بمكة المكرمة إلى أماكن مهجورة، ومأوى للمخالفين، ما استدعى شكوى الأهالي بالمناطق المجاورة.
وكشف يوسف بن عبد العزيز التويم، من سكان الحي، قصة الفلل المهجورة، قائلًا: “منذ 3 عقود، نفّذ صندوق التنمية العقاري، المرحلة الثانية من مشروع إنشاء فيلل الإسكان العام بمنطقة مكة المكرمة، وعددها 1136 فيلا في حي الرصيفة ولم يبقى سوى التشطيبات”.
وتابع التويم: “ولكن المشروع توقف لمدة 22 عامًا لسبب غير معلوم، بعدها تحول الحي بالكامل إلى منطقة مهجورة، ومأوى للمخالفين”، وفقًا لـ “المدينة”.
وأردف التويم: “بدأنا نشعر بوجود تحركات غريبة داخل هذه الفيلل المهجورة، وكنا نرى أنوارًا، تخرج من بعض هذه الأماكن في أوقات متأخرة من الليل، خاصة وأن معظمها مفتوحة الأبواب وبلا حراس”.
وأكد أحمد العميري، إمام مسجد الحي، أن المشكلة تشمل 600 فيلا هي المتبقية الآن بالمشروع، موضحًا أنها تشمل حركة مريبة ومأوى للعمالة المخالفة وممارسي الأعمال الغير نظامية.