الرئيسيةاخبارمحلياتخطأ تقني يُثير جدل واستياء بين المعلمين خلال إعلان حركة النقل الخارجي
محليات

خطأ تقني يُثير جدل واستياء بين المعلمين خلال إعلان حركة النقل الخارجي

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

هاجم عدد من المعلمين، وزارة التعليم، بعد ساعات من إعلانها حركة النقل الخارجي بسبب الأخطاء التي وردت في الحركة بحسب قولهم.
وأكد المعلمون أن الأرقام المعلنة على الرغبة الأولى غير صحيحية، حيث إن أرقامهم التي أدخلوها ليست هي التي تضمنتها النتيجة التي تم إعلانها اليوم عبر بوابة  نظام نور.
وانتقد المعلمون عبر هاشتاق “حركة النقل الخارجي” على تويتر أداء وزارة التعليم مطالبين بإلغاء الحركة نتيجة ما لحق بها من أخطاء.
وأشار المعلمون وفقا لموقع المواطن إلى أن وزارة التعليم قد أجلت فتح باب الاعتراض على حركة النقل الخارجي حتى يوم الأحد المقبل، ما يؤكد أن بها أخطاء ومشاكل بحسب زعمهم.
وأكد المعلم عبدالعزيز الحسيني أن رغبته كانت على أحد الاختيارات 0 وعادت إلى 203، فيما أبان المعلم يحيى، أن رغبته الأولى كان ترتيبها 4 وأصبح 285.
وتابع المعلم أبو مازن بالقول: كانت رغباتي 92 وأصبحت 198، فيما أشار المعلم علي الغامدي إلى أنه كان في العام الماضي رقم 120 وهذا العام 1100.
بدورها أوضحت المعلمة فاطمة أحمد أن رغبتها الأولى كانت رقم 6 والآن 498، وأشارت المعلمة هدى سلطان إلى أنه في العام الماضي كانت إحدى رغباتها 1 والآن 334.
وكان وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى، قد كشف أن نسبة حركة النقل الخارجي لهذا العام بلغت 27‎% تحققت الرغبة الأولى لـ56 ‎%‎ منهم .
وأعلنت وزارة التعليم قبل قليل عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي ” تويتر” أنه تقدم إلى ⁧‫حركة النقل الخارجي‬⁩ نحو 84 ألف معلم ومعلمة، وبلغ عدد المنقولين 23219 بنسبة 27 % ومنهم 56 % على الرغبة الأولى.
من جانبه أكد المتحدث الرسمي باسم وزارة التعليم مبارك العصيمي، أنه يجري حاليًا مراجعة حركة النقل الخارجي للتأكد من بعض الملاحظات التي أوردها المعلمون حول تغير أرقام الانتظار.
وقال العصيمي في تغريدة له عبر موقع تويتر: يجري الآن المراجعة والتأكد من ملاحظاتكم حول تغير أرقام الانتظار وسنوضح لكم ذلك إن شاء الله.