فيديو: عسكري إيراني يحرق نفسه بسبب تردي وضعه المعيشي

تشهد إيران خلال الفترة الحالية مظاهرات واحتجاجات واسعة بسبب تردي الأحوال المعيشية، وتدهور الاقتصاد المستمر، حيث إن حوالي 11 مليون مواطن يعيشون تحت خط الفقر.
وكان عسكري إيراني قد أقدم على حرق نفسه، منذ شهرين، بسبب تردي وضعه المعيشي وتدني راتبه، في ظل التضخم وارتفاع الأسعار الذي تعاني منه إيران.
وأقر مصدر إيراني مسؤول بارتفاع عدد الفقراء الذين لا يملكون قوتهم في بلاده إلى 11 مليون شخص، حذرت مصادر أمنية من احتمال اندلاع “ثورة جياع”، إذا استمرت الأوضاع الاقتصادية المتدهورة على ما هي عليه في الوقت الحالي.
ووفقاً لمسؤول لجنة “خميني للإغاثة”، برويز فتاح، فإن 11 مليون مواطن إيراني لا يستطيعون العيش من مجموع 80 مليون نسمة، ولا يستطيعون تأمين حاجاتهم المعيشية الأساسية، كالمواد الغذائية والسكن والتعليم والصحة والمواصلات وغيرها من الحاجات اليومية.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا