بالصور.. شوّه وجه إبنته بعد أن إكتشفت حقيقته الصادمة!

في واقعة مأساوية قام والد هندي بتشويه وجه إبنته (20 عاماً) عبر إلقاء “ماء النار” على وجهها بعد أن اكتشفت حقيقته، وأنه يقوم بالإتجار في الفتيات القاصرات بعد الزواج منهن لجني المال.
ونشر موقع “ديلي ميل” البريطاني فيديو تروي خلاله فتاة هندية تدعى “كوشيو ديفي” مأساتها بسبب والدها الذي قام بتشويه وجهها بماء النار بعد أن اكتشفت حقيقته الصادمة، وقيامه بالإتجار بالنساء وعرضهن لراغبي المتعة بعد الزواج منهن.
وقالت الفتاة إنها “كانت نائمة بجوار زوجها وطفلتها حيث تسكن في ولاية “أوتار” شمال الهند عندما جاء والدها “مانيك شاندرا” (40 عاماً) إلى منزلها وقام بإلقاء “ماء النار” على وجهها وجسدها فجأة ولم تشعر إلا وهي تصرخ، وقد أصيب زوجها وطفلتها بعد أن تطاير ماء النار، وقد تم نقلهم جميعاً للمستشفى للعلاج.
وقالت الابنة إن والدها قام بذلك بعد أن اكتشفت حقيقته، وقيامه بالاتجار بالنساء والزواج من الصغيرات وبيعهن وعقد صفقات لبيع الفتاة الواحدة بـ60 ألف روبية أي حوالى 720 جنيه إسترليني، وقد أصيب الأب بحالة صدمة عندما اكتشفت أبنته حقيقته وواجهته بذلك فجن جنونه وقام بالانتقام منها.
وأشارت إلى أن والدها سيمضي بقية حياته في السجن بسبب قيامه بجرائم ضد المرأة، وأن والدها فعل معها ذلك لأنها عرفت الكثير من أسراره وعدد زيجاته وقيامه ببيع الفتيات الجميلات وبيعهن لمن يدفع أعلى سعر، وأنه فعل ذلك لسنوات عديدة، وقالت الضحية “لقد عاشت والدتي حياة صعبه وظل يعتدي عليها جسدياً لسنوات حيث فقدت سمعها في أحدى المرات من كثرة الضرب على أذنيها، حتى اضطرت لهجره وترك المنزل، ولكنها لم تأخذنا وشقيقاتي لأنها لن تستطيع الإنفاق علينا “.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا