الرئيسيةاخبارعربية وعالميةالديلي ميل تكشف: أبناء بن لادن كانوا يلعبون النيتندو وزوجاته يستمعون لـ مادونا – صور
عربية وعالمية

الديلي ميل تكشف: أبناء بن لادن كانوا يلعبون النيتندو وزوجاته يستمعون لـ مادونا – صور

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

استعانت صحيفة “الديلي ميل” بتقرير أعدته “الجارديان” البريطانية، عن اللحظات العصيبة التي عاشتها أسرة زعيم القاعدة، أسامة بن لادن قبل وفي أعقاب تفجيرات 11 سبتمبر.
وسلطت الصحيفة الضوء على الحياة الهادئة التي كانت تعيشها أسرة “ابن لادن” قبل أحداث سبتمير في أحد البيوت الكبيرة بأفغانستان، حيث قالت إن أبنائه كانوا يلعبون لعبة نينتندو كما أن زوجاته الأربع كانوا يستمعون إلى “مادونا” في الإذاعة، ويتابعون طريقة إعداد الطعام الغربي المطبوخ.
وقالت الصحيفة: “في ليلة 10 سبتمبر توجهوا في رحلة لمدة ثلاثة أيام من قندهار إلى جلال أباد، حيث لم يكونوا على علم بتخطيط الهجوم، وكان كل ما يعرفونه فقط هو “عملية الطائرة”.
وأكدت الصحيفة أنه في أعقاب عملية 11 سبتمبر، فرت ثلاث من زوجات بن لادن وأطفالهن عبر الشرق الأوسط، حتى انتهى بهم المطاف في النهاية إلى الاحتجاز في إيران.
وقالت الصحيفة أن عمر نجل بن لادن الذي كان يتدرب على خلافته، والذي يشبهه إلى حد كبير، لم يشارك والده اهتمامه بالحرب، وعندما علم بالتخطيط لهجمات سبتمبر، عزم على الرحيل، وذهب إلى نجوى والدته يرجوها أن ترحل معه، لكنها لم تعص زوجها، وهرب وحده.
ولفتت الصحيفة إلى أنه بعد نقلهم إلى جلال أباد، أجبرت الزوجات الباقيات وأبنائهن على العيش في ثكنات معسكر تدريب تابع للقاعدة.