الرئيسيةمقاطع فيديوبالفيديو.. لاعب النصر السابق الذي سكن سيارة متهالكة يروي متحسرا قصة حياته: لا ولد ولا مال ولاشي
مقاطع فيديو

بالفيديو.. لاعب النصر السابق الذي سكن سيارة متهالكة يروي متحسرا قصة حياته: لا ولد ولا مال ولاشي

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

روى المواطن مصلح سعيد عبدالله الغامدي الذي قال إنه لعب لنادي النصر واشتُهر بسكنه في سيارة متهالكة في محافظة بيشة قصصا مؤلمة من حياته وظروفه الصعبة التي مر بها، بعدما عصفت به ظروف الحياة، مشيراً إلى أنه من مؤسسي نادي النصر.
وقال الغامدي في تقرير عرضته قناة “إم بي سي” اليوم (الأربعاء) في برنامج “معالي المواطن” الذي يقدمه الإعلامي علي العلياني إنه عمل في جميع المهن من مزارع إلى رعي الإبل حتى لعب في نادي النصر ونادي النسور.
وأضاف: “نادي النصر أحنا اللي أسسناه، ما كان فيه فلوس ذاك الحين، كنا من صلاة الظهر وأحنا في وسط الملعب، الناس تتغذى واحنا ندور الكورة نبي نلعب، كان رئيسنا بدوي يقال له حسين الجبعاء”.
وأبان أن اللاعبين الذين كانوا من جيله هم: “ناصر الجوهر وسعد الجوهر وسعود أبو حيدر وناصر كرداش وعبدالله فيروز”، مشيراً إلى أنه لا يتواصل مع أحد ولا أحد يتواصل معه.
وتابع: “توفوا أهلي وأنا باقي صغير، أمي توفت قدامي طلعت من الباب وما أدري وين أنا رايح، ما عاد باقي من أهلي أحد بقيت أنا براسي، لا مال، لا تلد ولا نخل ولا أبدان ولا أرض”، مشيراً إلى أنه ذهب مع أحد أقاربه إلى بيشة وعمل سائقاً مع العديد من وجهاء المدينة، حتى خانته قواه وأُنهكت صحته وأصبح غير قادر على العمل.
وأضاف أن ظروف الحياة أضطرته إلى تحويل سيارته في محافظة بيشة إلى مسكن، حتى جاءته جمعية وقامت باستئجار شقة له ليعيش فيها، مشيراً إلى أن معاش الضمان الخاص به 1000 ريال يأكل ويصرف على نفسه منها.
واختتم مصلح حديثة ببيت شعر وصف به الحالة التي وصل لها وهجر الجميع من الأصدقاء له وعدم السؤال عليه أو مساعدته قائلا: “كم عدو في وجود الحال صادقني، وكم صديق في فقد المال عاداني”.