شاهد.. كيف حوَّل مواطن سعودي أرضه الصحراوية بالجبيل إلى مكان جذب سياحي

بتحدٍّ وإصرار، وبعزيمة وطموح، استطاع مواطن سعودي من سكان مدينة الجبيل الصناعية أن يحوِّل إحدى المناطق الصحراوية القاحلة في منطقة الفاضلي شمال غرب مدينة الجبيل الصناعية إلى مكان جذب سياحي، تملؤه الخضرة، وتزينه المياه العذبة الجارية.
ففي العام ٢٠١٠م لم يكن المواطن علي الصبحي يتوقع أن أرضه الصحراوية البالغة مساحتها 50.000 متر مربع ستتحول إلى منطقة جذب سياحية، يرتادها الزوار من مختلف مناطق السعودية، ويقضون بها أجمل الأوقات.
يقول عماد الصبحي “ابن المواطن”: “مشروع مزرعتنا عنوانه التحدي والإصرار.. فبعد أن قررنا البدء فيها كمزرعة شخصية للعائلة كبر طموحنا، وعملنا على تطويرها رغم الصعوبات التي واجهتنا؛ فالأرض صحراوية، وتبعد عن الطريق مسافة كيلوَيْن تقريبًا، ولا تتوافر عمالة، إلا أننا قبلنا التحدي أنا ووالدي وإخوتي؛ فبدأنا العمل فيها ليل نهار بجهود ذاتية منا، إلى أن أضحت الآن من أولى المزارع السياحية التي يرتادها السياح والوفود الأجنبية والخارجية، إضافة إلى كونها مزرعة إنتاج للثمار بشتى أنواعها، إضافة لاحتوائها على الأغنام والطيور”.
وأضاف “الصبحي”: “أعمال التطوير لن تنتهي، وسنكمل مسيرتنا فيها؛ لنساهم في تنمية المنطقة، ولتكون المزرعة هي الوجهة الأولى للسياح والوفود الكبيرة التي تفد إلى الجبيل الصناعية من مختلف أنحاء العالم؛ للتعرف على طريقة الإنتاج والزراعة التي تتم بأفضل المستويات وأرقاها”.
وأردف: “نعمل فيها أنا وأشقائي، ونشرف بأنفسنا على الزراعة وتربية الحيوانات والطيور. كما استقبلنا العديد من الوفود السياحية الأجنبية، واستطعنا أن نغيِّر المفهوم السائد لديهم بأن الجبيل الصناعية مدينة صناعية بحتة، خاصة بمصانع البتروكيماويات، ونجحنا في ذلك – ولله الحمد -” بحسب صحيفة سبق.

  

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا