للنوم فيها أثناء الرحلات الطويلة.. شاهد الغرف السرية للطيارين على متن الطائرات

ليس المسافرون وحدهم من ينامون على متن الطائرات خلال الرحلات الجوية الطويلة حيث كشف تقرير نشرته “بيزنس إنسايدر” عن أن هناك غرف نوم سرية خاصة بالطيارين ينامون فيها أثناء الرحلات ذات المسافات الطويلة بشكل جزئي، ولا يعلم الكثير من المسافرين جوا عن هذه المقصورات الخاصة غير المرئية.
في أغلب الطائرات، توجد الاستراحات الخاصة بالطيارين اعلى مقاعد الدرجة الأولى خلف قمرة القيادة.


يمكن للطيارين دخول غرف النوم الخاصة بهم بصعود سلم غير مرئي.


على متن الطائرات طراز “بوينج” “777” هناك غرف نوم خاصة بالطيارين تحتوي على مقعدين من فئة درجة رجال الأعمال وفراش فاخر.


يبدو فراش النوم متسع ومريح بما فيه الكفاية كما توجد ستائر وحواجز لتقليل الضوضاء على الطائرة، ويوجد بها أيضا هاتف في حالة الاحتياج لاستدعاء الطيار.


يوجد في بعض غرف الاستراحة السرية حوض وحمام يشبه مراحيض طاقم الضيافة على طائرات “لوفتهانزا” طراز “إيرباص إيه 380” وتشبه تلك الخاصة أيضاً بمراحيض الدرجة الاقتصادية، لكنها أكثر نظافة.


في استراحة طياري شركة “أمريكان إيرلاينز” ذات الطائرات طراز “بوينج 777” يوجد شاشة تلفاز أكبر من الموجودة في الدرجة الاقتصادية.


في طائرات “بوينج 777” الخاصة بشركة “طيران نيوزلندا”، توجد مقاعد وفرش للطيارين في الخلف.


يختلف تصميم الغرف السرية الخاصة بالطيارين من طائرة لأخرى ومن شركة طيران لأخرى.


يحظى الطيارون على شركة “كوندور إيرلاينز” وطائراتها طراز “767” بخصوصية أقل من غيرهم حيث ينامون في مقصورات بدرجة رجال الأعمال مع وجود ستائر.


على رحلات طائرات بوينج 787″، ربما لا يكون هناك متسع لاستلقاء الطيارين للاستراحة.


أضافت شركة “طيران سنغافورة” لمسة فاخرة على الاستراحات الخاصة بالطيارين حيث وفرت وسائد لهم على متن طائراتها “إيرباص إيه 380”.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا