تشبيه كاتب سعودي الفنان محمد عبده بمؤسس المملكة يثير الجدل

شهدت منصات التواصل الاجتماعي بالسعودية، خلال الأيام الماضية، جدلاً واسعًا، تصدرته موجة انتقادات واسعة وغضب عارم من إقدام كاتب وإعلامي سعودي بارز على تشبيه الفنان الشهير محمدعبده،  بالملك المؤسس للمملكة، عبدالعزيز آل سعود.
وكان خال، وهو إعلامي وكاتب صحافي وأديب سعودي، قد قال الثلاثاء الماضي، إن “هناك قاسماً مشتركاً بين الملك عبدالعزيز آل سعود وبين الفنان محمد عبده”.
وكتب عبده على حسابه في موقع تويتر “إذا كان الملك عبدالعزيز وحد المملكة سياسياً وجغرافياً، فقد استطاع محمد عبده توحيد المملكة وجدانياً”.
وجاء تعليق عبده المثير للجدل، خلال تفاعله مع انطلاق الحلقة الأولى من البرنامج الحواري “معالي المواطن” الذي يقدمه الإعلامي السعودي علي العلياني على شاشة قناة “إم بي سي”، وقد ظهر خال في الحلقة وردد الكلام والتشبيه ذاته قبل أن يدونه في تويتر.
وقوبلت تغريدات الكاتب السعودي بانتقادات واسعة من قبل الكثير من المواطنين بمختلف شرائحهم، وشملت أحد أمراء الأسرة الحاكمة للسعودية الذي انتقد خال وتشبيهه بشدة.
وقال الأمير خالد آل سعود، وهو رجل أعمال وأكاديمي له عدة مؤلفات في علم الإدارة، “أقول: يا زينك ساكت ياعبده؛ وش جاب الثرى للثريا الله يصلحك ؟!!!”.
وبالمقابل وفقا لموقع إرم نيوز، دافع مغردون سعوديون عن خال وتشبيهه، وقالوا إنه قصد الأغاني الوطنية التي قدمها الفنان محمد عبده خلال مسيرته الفنية، ومازالت حاضرة في ذاكرة السعوديين ويرددونها في كثير من مناسباتهم الوطنية.
ولم يرد الكاتب خال على الغضب الذي قوبلت به تغريدته، والجدل الواسع الذي تسببت به، ومازالت تستقطب لحد الآن مزيدًا من المدونين السعوديين للتعليق عليها بالتأييد أو الانتقاد.
وللملك عبدالعزيز آل سعود، مكانة مرموقة في نفوس السعوديين منذ توحيده المملكة قبل أكثر من 80 عاماً.
ورغم كون الفنان محمد عبده، يعد من أبرز وأشهر مطربي البلاد، إلا أن كثيرًا من السعوديين ينظرون للفنانين بعين الازدراء في بلد يطبق الشريعة الإسلامية ويتمتع رجال الدين فيه بنفوذ ومكانة بارزة.