ترقب صدور حكم بسجنه وجلده.. فيديو: مريم حسين تؤكد سجن فيصل الفيصل وتوضح: لهذا السبب كذبت

قيل منذ أيّام أنّها تمكّنت أخيراً من الإنتقام من زوجها بعد كل الفضائح التي كشفها عنها والأخبار التي تجرّأ على البوح بها فطالت صيتها ومكانتها ككل، وشيع أيضاً أنّها طلبت من أحدهم تهكير حسابه عبر انستقرام ومن ثم عادت مريم حسين إلى مواقع التواصل الإجتماعي لتنكر هذه الأمور كلّها وتؤكّد أنّ فيصل غائبٌ عن السمع والساحة ككل لأنّه يحضّر لإحدى بطولات حمل الأثقال.
واليوم عادت مريم حسين من جديد بحسابها الرسمي على تطبيق “سناب شات” لتكشف عن حقيقةٍ مفاجئة بالفعل وصادمة تحدّث عنها الكثيرون في الآونة الأخيرة ولكنّها نكرتها بنفسها، رجعت لتؤكّد صحّة خبر سجن فيصل الفيصل في السعودية ولتنوّه بأنّ لا ناقة لها أو جمل في هذه البلبلة كلّها وهذه المصيبة التي حلّت على الممثل السعودي الفلسطيني الأصل، وبأنّه لا يمكن أن تفكّر يوماً بإلحاق الأذيّة به طالما أنّه يبقى زوجها السابق وأب ابنتها -بحسب وصفها.
وكشفت مريم عن سبب كذبها في البداية لأنّها تريد بحسب ما جاء على لسانها احترام ما يحصل مع طليقها الذي تبرّأ من ابنته عندما أتت إلى هذه الدنيا، وهذا ما دفعها الكذب والإدّعاء بأنّ السبب وراء اختفائه هو التحضير لإحدى البطولات، ولربّما الإشاعات والأخبار والأقاويل التي تحدّثت عن أنّها وراء سجنه هي التي دفعتها إلى البوح والتصريح بالأمر وتوضيح ما يجري في الكواليس ووراء الستارة لتدافع عن نفسها بنفسها.
“وقتي كله لابنتي” بهذه الجملة نفت مريم بأن تكون هي من رفعت دعوى ضد الفيصل فسُجن على إثرها في السعودية أو أن تكون قد استعانت بنفوذها لتجعله مرمياً وراء القضبان، بهذه الجملة اختصرت ما يُشاع ويُحكى عنها اليوم بحسب صحيفة الغد نيوز.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا