الرئيسيةفن ومشاهيرممثل سعودي شهير يروي قصة دراسته في كنيسة بلبنان.. وصدمته بعد العودة لبلاده.. وكيف التحق بـ هوليوود؟!
فن ومشاهير

ممثل سعودي شهير يروي قصة دراسته في كنيسة بلبنان.. وصدمته بعد العودة لبلاده.. وكيف التحق بـ هوليوود؟!

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

روى الممثل السعودي خالد سامي الشهير بشخصية “أبو رويشد”، قصة حياته التي وصفها البعض بالغريبة ولم يفصح عنها للإعلام مسبقاً، بدأت عند انتقاله وهو في سن صغيرة من محافظة عيون الجواء بالقصيم، إلى مدينة “الشويفات” في جبل لبنان، وتعلمه داخل “كنيسة” ومشواره من دبي لمصر قبل التحاقه بـ “هوليوود” في لوس انجلوس لدراسة الإخراج.
ووفقا لـ”العربية نت”، قال سامي: “سافرت إلى لبنان وأنا في سن صغيرة ويومها الإعلام لم يكن منفتحاً كما اليوم واللهجات بين البلدان غير منتشرة، ودخلت مدرسة “الشويفات” الابتدائية وهي كانت كنيسة ثم تحولت إلى معهد تبشيري”.
وأضاف: “جئت إلى المدرسة وأنا في رابع ابتدائي ورجعوني إلى أول ابتدائي لعدم اقتناعهم بموادي، فأمضيت أول سنة لا أعرف لهجة الطلاب ولا يعرفون لهجتي. وأمضيت عاماً كاملاً لا أتحدث مع أحد ولا يتحدثون معي، بل في إحدى المرات كنت أتكلم مع أحدهم وعصّبت بـ اللهجة القصيمية، فتجمع الطلاب واستأنسوا على لهجتي وقالوا: أيوة كمّل إحكي لنا إفرنجي. كانوا يرونها لهجة غريبة عليهم مثلما كنت أراهم كذلك”. وذكر أن سفره إلى لبنان جاء بطائرة الإخلاء الطبي بسبب مرضه لأنه كان يعاني يومها من ثقب في الأذنين ورمد في العينين وديدان في البطن.


وعن المواقف التي لا ينساها قال سامي إنه في إحدى المرات سأل المعلم الطلاب: “من منكم لم يكتب الواجب.. فوقفت أنا وطالبان معي. وعندها قال لنا المعلم (ياعيب الشوم عليكم) التفت إليهما ووجدتهما يبكيان، فاستغربت لأن الكلمة لم تلامس إحساسي”. ويكمل: “أيضاً في مرة من المرات كسرت لمبة عند مكتب المدير، واسمه شارل سعد، وعندما سألت الإدارة: من اللي كسر اللمبة يا شطار؟ رفعت يديني.. وصفقوا لي”.
وفيما يتعلق بدرجاته في المدرسة، ذكر خالد سامي ضاحكاً أنه في أول سنة دراسية رسب “في 13 مادة من أصل 12″، وأضاف: “جبت النتيجة لوالدي وعندما رآها قال يخرب بيتك أنت ساقط حتى في الفسحة!”. وحول دراسته الدينية في معهد الشويفات، ذكر خالد سامي أن مدرس الدين في المعهد مسيحي الديانة وكان يحفظ المعوذات فقط، وتابع: “عندها أخبرته بأنني أحفظ 3 أجزاء (عم وتبارك وعبس) فأخبرني بأنه لن يتدخل في دراستي وحفظي وطلب مني التعلم الذاتي”.


وأكمل الممثل أنه بعد عودته من لبنان طلب منه والده الالتحاق بجامعة الإمام إلا أن الجامعة لم تقبله لعدم اقتناعهم بالمواد التي درسها فسافر إلى دبي ودرس في تخصص الشريعة لمدة سنة، ثم التحق بـمعهد الفنون في الاسكندرية لدراسة البكالوريوس، بعدها سافر إلى أميركا لنيل درجة الماجستير ومر بدورة تأهيل في استوديوهات “يونيفيرسال” قبل الالتحاق بـ هوليوود في لوس انجلوس لدراسة الإخراج.
وعن حياته الآن يقول “اليوم هو وبعض نجوم الدراما السعودية حالة بطالة بسبب عدم وجود زخم إنتاجي. وفي هذا السياق، كشف خالد سامي: “ذهبت مؤخراً إلى هيئة الترفيه لأعرض عليهم مسرحية اسمها “داعس والغبراء” بميزانية 200 الف ريال، فرفضوا الرد علي أو استقبالي، وسمعت بأنهم أحضروا طارق العلي بـ5000 ألف ريال- حسب قوله.