صور: عملية تعقب أمنية لأوكار إرهابيين بالعوامية تنتهي بمقتل المطلوب العريض

أعلن المتحدث الأمني  مقتل احد المطلوبين متأثرا بجراحه وذلك بعد عملية تعقب مطلوبين بالعوامية حيث بادروا بإطلاق النار على قوات الأمن ما استوجب التعامل مع الموقف وفقا لمقتضياته.
وتفصيلا صرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية انه أثناء قيام قوات الامن بتنفيذ مهامها في متابعة وتعقب المطلوبين أمنياً الذين اتخذوا من المنازل المهجورة  التي تم إخلاؤها من سكانها بحي المسورة ببلدة العوامية ضمن مشروع تنموي تطويري ، أوكارا  لهم ومنطلقاً لانشطتهم الارهابية ، فقد تعرض رجال الامن عند الساعة التاسعة والنصف من صباح يوم السبت ١٤٣٨/٦/١٢هـ ، لإطلاق نار كثيف بحي المسورة من مصدر مجهول مما استوجب التعامل مع الموقف وفق لمقتضياته ، حيث أسفر ذلك عن  إصابة المطلوب للجهات الامنية / وليد طلال علي العريض ، نُقل على إثرها الى المستشفى وتوفي لاحقاً، فيما لم يتعرض أحد من رجال الأمن لأي أذى ولله الحمد .
واضاف: وزارة الداخلية اذ تعلن ذلك لتوكد بان الجهات الامنية ماضيه في تعقب جميع المطلوبين ممن افسدوا في الارض، واخراجهم من اوكارهم وتامين سلامة المواطنين والمقيمين وحماية الممتلكات العامة والخاصة والمشاريع التنموية ببلدة العوامية من عبث واجرام هولاء الارهابيين ، الذين لن يجدوا باْذن الله موطيئ قدم لجرائمهم الإرهابية ،كما تثمن عالياً التعاون المستمر من المواطنين والمقيمين في محافظة القطيف مع الجهات الأمنية  في الكشف والقضاء على كل من يسعى الى زعزعه الامن والاستقرار والله الهادي الى سواء السبيل.








للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا