حادث مروع يودي بحياة مدير مرور ضرما وزوجته وابنته وخادمتهم

توفّي مدير مرور محافظة ضرما المقدم عبدالرحمن عبدالعزيز العريفي، وزوجته، وابنته، وخادمتهم، فيما أصيبت ابنتاه؛ إثر حادث مروري أليم، مساء أمس؛ جراء دخول سيارتهم تحت إحدى الشاحنات على طريق “الرياض- حريملاء” قرب مركز صلبوخ، في استمرار لحصد الشاحنات للأرواح في الطرق شمال وغرب منطقة الرياض.
ففي تمام الساعة الثامنة والنصف من مساء أمس السبت، وفي طريق “حريملاء صلبوخ”، بعد تقاطع صلبوخ وقع حادث صدم شاحنة من الخلف بقيادة سائق هندي الجنسية؛ إذ دخلت سيارة مدير مرور ضرما المقدم عبدالرحمن عبدالعزيز العريفي من نوع “باجيرو” تحت الشاحنة، مما نتج عنه وفاة المقدم العريفي وزوجته وابنته (سنتان) وعاملة منزلية، وإصابة ابنتاه (٨ سنوات) و(٦ سنوات).
وتم نقل المصابين والمتوفين إلى مستشفى حريملاء العام، فيما تعذر تحديد مسوؤلية الحادث في الوقت الراهن؛ حتى التأكد من جميع ملابسات الحادث والتحقيق مع السائق.
ووفقًا لمصادر، فإنه لم يتم تحديد المسؤول عن الحادث حتى الآن، غير أن جهات التحقيق تواصل تحقيقها لكشف التفاصيل، خصوصًا وأن الطريق الذي وقع به الحادثة هو نفسه الذي وقع به حادثة عائلة الشيخ سلمان العودة، والتي تعرضت لحادث مماثل نتج عنه وفاة زوجة الشيخ ونجله، بحسب صحيفة المناطق.
يُذكر أن طرق شمال وغرب منطقة الرياض تشهد حوادث مميتة ومتكررة؛ بسبب كثرة الشاحنات، واستهتار قائديها، دون وضع حل جذري لها وفقا لموقع سبق.