فيديو: رئيس أرامكو السابق يروي موقفا مع فتاة برازيلية حاولت إحراجه وكيف رد عليها

روى الرئيس السابق لشركة “أرامكو” عبدالله بن جمعة، موقفاً حصل له مع فتاة برازيلية حاولت إحراجه أثناء إلقائه لمحاضرة في إحدى الجامعات الكبرى بالبرازيل.
وقال، في حوار مع برنامج “بالمختصر”، إن الفتاة سألته عما إن كان سعيداً بعمله رئيساً لأكبر شركة لإنتاج النفط في العالم، في إشارة منها إلى الأضرار البيئية التي تخلفها صناعات النفط ومشتقاته.
وأضاف أنه أدرك مقصود الفتاة التي كانت تنشط في مجال البيئة، فرد عليها بقوله إنه ليس سعيداً فحسب، بل هو “سعيد جداً”؛ لأن صناعته توفر الوقود لوسائل النقل التي يستخدمها الأطفال للوصول إلى مدارسهم، وللطائرات التي تنقل المسافرين، وللمصانع التي تنتج الملابس.
وتابع بن جمعة بأن الفتاة قابلته بعد المحاضرة، وقدمت اعتذارها عن السؤال، ووعدته بأن تعمل هي كذلك في المستقبل لمحاولة إسعاد الناس وتوفير سبل الراحة لهم.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا