علق السفير السعودي لدى الصين، تركي الماضي، على تصريحات وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، حول استعداد بلاده للتوسط لحل الخلافات بين المملكة وإيران.
وقال الماضي إن إيران تعمل على سياسة تصدير الثورة، ولذا لا يوجد أي أساس أو قاعدة يمكن الاعتماد عليها للتعامل معها، واصفاً إياها بالحالة المستعصية.
وأضاف السفير أن إيران لا تزال تعمل على تهديد أمن البحرين، وتدخلاتها واضحة في اليمن والعراق ولبنان وسوريا، مشيراً إلى أن جميع الدول تأمل في الحفاظ على علاقات جيدة مع جيرانها؛ لكن إيران لا يمكن العمل معها.
كما شكر الماضي جهود الصين لمحاولة إحلال السلام في الشرق الأوسط، معبراً عن تقديره للمشاعر الطيبة التي أبداها وزير الخارجية الصيني.