السلطات الأمريكية تمنع سعودياً من الدخول لأراضيها بسبب مقاطع صيد.. وتحقق مع أخر بسبب صور صدام

منعت السلطات الأمريكية مواطناً سعودياً، ذهب للدراسة، من الدخول لأراضيها لخمسة أعوام بسبب العثور على صور رحلات قنص بجواله؛ فيما أخضعت آخر عُثر بجواله على صورة للرئيس الأسبق للعراق “صدام حسين”.
وتفصيلاً وفقا لموقع سبق”: إن مواطناً سعودياً سافر لأمريكا لغرض علاج قريب له، وعند وصولهما للمطار طلب منه موظفو المطار تحويل لغة جهازه الجوال من العربية إلى اللغة الإنجليزية بداعي تفتيش محتويات الجوال؛ مضيفاً أن مسؤولي المطار عثروا على صورة للرئيس العراقي السابق “صدام حسين” داخل جهاز جوال المرافق.
وأضاف: خضع المرافق للتحقيق من خلال توجيه عدة أسئلة إليه، بعد ذلك تم السماح له ولقريبه المريض بدخول الأراضي الأمريكية.
وفي قصة مشابهة قال نفس المصدر: إن عائلة سعودية تقيم بأمريكا طلبت من ابنها الشاب المقيم بالسعودية القدوم إليهم للدراسة الجامعية، وعند وصول ابنهم الشاب إلى مطار جورج دبليو بوش، خضع لإجراء تفتيش دقيق من قِبَل سلطات المطار؛ حيث تم العثور على مقاطع صيد ورحلات قنص داخل جهازه الجوال، وتم منعه من الدخول إلى أمريكا والختم على جوازه لمدة خمس سنوات.